KEY-01AE-83E0-E593

هل يلعب كريستيانو رونالدو اليوم ضد ميسي؟ آخر الأخبار عن حالة إصابة CR7 في مباراة النصر وإنتر ميامي


  

في أهم الأحداث الكروية لموسم الرياض السعودي، سيواجه النصر بقيادة كريستيانو رونالدو إنتر ميامي بقيادة ليونيل ميسي يوم الخميس 1 فبراير.

نشر تركي آل الشيخ، رئيس الهيئة العامة للترفيه في السعودية، على وسائل التواصل الاجتماعي بعد الإعلان عن المباراة ليطلق على

 هذه المباراة اسم "الرقصة الأخيرة" بين العظماء على الإطلاق. 

وتعرض رونالدو ، خلال معسكر النصر التدريبي منتصف الموسم في الصين، لإصابة عضلية أدت إلى تأجيل المباريات المقررة أمام شنغهاي شينهوا وزيجانج .

وألقت بظلال من الشك على مشاركة رونالدو ضد ميسي في ملعب المملكة أرينا. 

هل يلعب كريستيانو رونالدو اليوم ضد ميسي؟

صرح لويس كاسترو، مدرب النصر، للصحفيين يوم الأربعاء 31 يناير أن نجمه المهاجم سيكون "جاهزًا قريبًا" بعد الإصابة العضلية

 التي أدت إلى إلغاء مباراتين في الصين. ولكن ليس قريبا بما فيه الكفاية.

وقال كاسترو "إنه في المرحلة الأخيرة من تعافيه لينضم إلى المجموعة". "نأمل أن يبدأ العمل مع الفريق في الأيام القليلة المقبلة. سيغيب

 عن المباراة".

هل ستقام مباراة النصر وإنتر ميامي؟

ولا يوجد ما يشير إلى إلغاء مباراة النصر وإنتر ميامي في غياب رونالدو. وأكد كاسترو أن رونالدو لن يلعب كجزء من المهام الإعلامية قبل المباراة.

على الرغم من أن هذه بلا شك تمثل ضربة قوية للمنظمين، إلا أن هناك فرق واضح وواضح بين هذه المباراة ومباريات النصر المقررة في الصين.

رونالدو هو الرمز الساطع لتوسع المملكة العربية السعودية في كرة القدم ذات الأموال الكبيرة، ولكن على عكس المباريات المخطط لها

 مع شنغهاي شينهوا وتشجيانغ، فهو ليس العرض الوحيد في المدينة.

بالإضافة إلى ذلك، فإن كأس موسم الرياض هو حدث ثلاثي يلتزم به الهلال، نظيره النصر في الدوري السعودي للمحترفين.

فاز الهلال على ميسي وإنتر ميامي 4-3 في 29 يناير، ومن المقرر عقد لقاء بين الغريمين المحليين في 8 فبراير، وهو التاريخ الذي

 أصبح الآن هدف رونالدو التالي للعودة.

رونالدو ضد ميسي "الرقصة الأخيرة": هل سيلعبان مع بعضهما البعض مرة أخرى؟

من المحتمل جدًا أن تكون المباراة المقررة بين النصر وإنتر ميامي في الأول من فبراير هي اللقاء الأخير بين رونالدو وميسي، لكن ليس بالتأكيد على الإطلاق.

عندما كان ميسي ورونالدو يستمتعان بفتراتهما الإمبراطورية في برشلونة وريال مدريد، تم ضمان لقاءين لكل موسم في الدوري الأسباني، مع مواجهات كأس السوبر الإسباني وكأس الملك ودوري أبطال أوروبا.

أنهى انتقال رونالدو إلى يوفنتوس في عام 2018 هذا التقارب الشديد وجاءت مباراتهم الأخيرة ضد بعضهم البعض في كرة القدم للأندية

 الأوروبية في 8 ديسمبر 2020، عندما استمتع كريستيانو بالنجاح الرائع بتسجيل هدفين في فوز اليوفي 3-0 في دوري أبطال أوروبا في كامب نو.

 

 

 

 

 

 

 

 

إرسال تعليق

أحدث أقدم

اعلان قبل الموضوع

اعلان بعد الموضوع